المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أسباب الانهيار بعد الانقطاع عن قراءة الأوراد


باهر طاووس اسطوره الاساطير
11-14-2015, 06:12 PM
أسباب, الأوراد, الانهيار, الانقطاع, روحانيات, قراءة

أسباب الانهيار بعد الانقطاع عن قراءة الأوراد

لماذا ينهار الانسان بعد الانقطاع عن قراءة الاوراد ؟

أولا : هل انت تواظب او تحاول المواظبة على بعض اوراد السادة الصوفية ؟

ثانيا : هل تلاحظ انخفاض العزيمة ؟
فهذا يرجع الى أمرين ..
1- رغبتك فى تعجيل الفتح .. او الوصول لما يتحدث اليه سادتنا عن الانوار والاشراقات
2- ان يعتريك حالة من القبض .." والله يقبض ويبسط " ..

ثالثا : هل العصبية تنتابك بعد البعد عن الاوراد .. أم قبلها ؟

الجواب .. مع الشرح لما سبق

الاجابة عن اولا : اولا لو كنت تحاول المواظبة على اوراد السادة العارفين .. فهذا له شروط اهمها ان هذا الحزب او الورد ليس مصدر للفتح .. ولكن مصدر الفتوحات الله سبحانه .. وبقدر الاخلاص يكون الخلاص
هذا واذكرك ان كل من ليس له من رسول الله مددا واصل نفسه به " ليس بالضرورة شيخ " يكفى المواظبة على اذكاره ومحبته صلى الله عليه وسلم .."

فكما يقول مشايخنا " كل باب ممنوع اليه الوصول بدون المرور على سيدنا الرسول "

ملحوظة " لو كنت تحاول كل فترة المواظبة على اوراد طريقة معينه .. عسى ان يكون فيها الفتح المرجو .. او قال لك احد اذا واظبت على هذا الورد الفلاني ..سيصيبك المدد .. فهذا كله غير صحيح..
بل بالعكس سيسبب لك تشتيت روحي .. ستحتاج معه الى مربى وقتها ليعيدك الى حالته الطبيعية ..
قد يكون كلا مستغرب للكثير .. ولكن اتحدث عن تجارب شخصية " والله شهيد "

ولا تقول " ما هو كله ذكر " لا لا لا .. فذكر السادة له شروطة .. ما عدا اذكار سيدنا رسول الله فانوارها متصله بجميع الخلق .. لانه رحمة للعالمين .. ارجو ان يكون الموضوع مفهوم ..

الإجابة عن ثانيا : وهو انخفاض العزيمة .. لو كانت قرائتك لاوراد سادتنا . فبديهى ستهبط العزيمة لان رغبتك وقت القراءة للورد ليس الا للفتح .. والانوار .. فاذا لم يحدث اي من هذا .. اصابك الاحباط وخمود العزيمة

وقد يصيبك " ان كانت القراءة خالصة لله وليس للفتح " القبض .. وهذا امر طبيعي فالله يقبض ويبسط .. فاذا جاءك القبض .. فواجهه بسيف التسليم .. اي استسلم للقضاء ولا تنزعج فلم يلبث الامر إلا وسيزول بعد ثلاثة او سبعة ايام على الاكثر إن شاء الله .. ولكن مع التسليم ..

ملحوظة : القبض ياتى على العزيمة والهمة .. وليس على القلب .. فعند القبض .. يظل القلب فى حالة مناجاه مع ربه .. وهذا فى حقيقة الامر نوع من التلوين من الله لعبده فى العباده.. حتى لا يسام الجسد من العبادة .. حتى انك ستجد نفسك تقول داخلك " أنا عملت ايه يارب .. " وهكذا . . لاحظ انك قلت يارب .. اى انه لم يغلق باب المناجاه .........

وقد يكون القبض بسبب معصية ارتكبتها .. فحرمك الله من وردك .. إلا انه لم يغلق باب المناجاه .. فاغتنمهذه الفرصة فى المناجاه ..

ولا تلتفت الى المعاصى .. " إلا من حيث التوبة منها " ، ولا الى الطاعة .. " إلا من حيث رضى الله " .. وكن مع الله فهو مولاك .. وعلى الله فليتوكل المؤمنون ..

الاجابة عن ثالثا : لو كانت العصبية تنتابك بعد البعد عن الاوراد .. فهذا امر طبيعي .. لان كل ذكر له روحانيه تحضر معه وقت القراءة .. فاذا انقطع الانسان عن الورد سببت له هذه الروحانية مشاكل لا يعلم مداها الا الله تعالى .. وذلك عقابا لك لانقطاعك عن الذكر ..

واكرر .. هذا فقط لأوراد السادة العارفين وليس لقراءة القران او الادعية النبوية .. لان فيها تحصين ذاتى من اى روحانيات في حال مخالفة العبد للقران او السنة او البعد عنهما ..

تبقى أمرا واحدا هام جدا .. لو أردت ذكرا غير مصحوبا بأى قبض .. او خمول او او او .. فلا يوجد إلا ذكر واحد .. وهو الصلاة على سيدنا رسول الله .. وابسط الصيغ الكامل هى " اللهم صلى على سيدنا محمد و على آله وسلم " .. داوم عليها فى كل احوالك .. وستجد الخير الكثير .. إن شاء الله ..

وفقك الله واعانك وثبتك ..
ولاحول ولا قوة إلا بالله العلى العظيم

ملك الطلاسم
03-27-2016, 02:08 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
بالتوفيق والى الامام
ونتمنى منكم المذيد

باهر طاووس اسطوره الاساطير
03-28-2016, 06:32 AM
بارك الله فيكم وفى تشريفكم لنا وحضوركم الدائم
انار الله طريقكم وبيض الله وجهكم
جزيتم خيرا فى الدارين
وفتح لكم فتوح
العارفين






*
**
******
*********
************
********
*****
**
*

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ الْجَدَلِيِّ، قَالَ: قَالَ اللَّهُ: " يَا دَاوُدُ، أَحِبَّنِي، وَأَحِبَّ مَنْ يُحِبُّنِي، وَحَبِّبْنِي إِلَى النَّاسِ، قَالَ: رَبِّ، أُحِبُّكَ، وَأُحِبَّ مَنْ يُحِبُّكَ، فَكَيْفَ أُحَبِّبُكَ إِلَى النَّاسِ ؟ قَالَ: تُذَكِّرُهُمْ آلاَئِي فَلَا يَذْكُرُونَ مِنِّي إِلَّا حَسَنًا ".



http://b.top4top.net/p_87hajz1.gif (http://up.top4top.net/)